الأخبار
الجمعة 09 دجنبر، 2022

السيد بنموسى يقوم بزيارة معهد مولاي أحمد العلوي للتكنولوجيا الفندقية والسياحية بفاس

السيد بنموسى يقوم بزيارة  معهد مولاي أحمد العلوي للتكنولوجيا الفندقية والسياحية بفاس

قام وفد ترأسه وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بمنوسى، يوم الأربعاء بزيارة لمعهد مولاي أحمد العلوي للتكنولوجيا الفندقية والسياحية بفاس.

وتفقد الوفد الذي ضم أيضا والي جهة فاس – مكناس، سعيد ازنيبر، وأفراد من عائلة الراحل مولاي أحمد العلوي، ورئيس الجامعة الأورمتوسطية بفاس مصطفى بوسمينة، والمدراء الإقليميين للتعليم بالجهة وشخصيات أخرى، مرافق المعهد الذي يحمل اسم مولاي أحمد العلوي تكريما وتقديرا للمجهوداتالتي بذلها الراحل في مجال السياحة.

وكان المعهد قد أُحدث في صيغته الأولية سنة 1974. وفي سنة 2021 جرى إلحاقه بقطاع التربية الوطنية مع إحداث شعبة التدبير السياحي به، وفي شتنبر 2022 تم إحداث  شعبتين في تخصصات تدبير المطعمة وفن الطبخ.

ويضم المعهد فندقا للتكوين، ومطاعم أوربية ومغربية، ومطابخ تساهم في توفير تكوين عال للطلبة، للنهوض بقطاع السياحة بجهة فاس – مكناس.

وفي تصريح للصحافة، أكد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس، محسن الزواق، أن هذه الزيارة توثق لحدث مهم يتجلى في إطلاق اسم الراحل مولاي أحمد العلوي على معهد التكنولوجيا الفندقية والسياحية، وذلك تقديرا للمجهودات الطويلة وللتاريخ النضالي الوطني والإداري للراحل الذي كان مسؤولا في عدد من القطاعات من بينها قطاع السياحة.

وأضاف الزواق أن المعهد يتميز بتكوين تقنيين ومتخصصين في ميدان فنون الطبخ والمطعمة، حيث يتجاوز عدد طلبته في السنة الأولى 160 طالبة وطالب.

بدورها، عبرت أرملة الراحل والسفيرة المتجولة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، السيدة آسية بنصالح العلوي، في تصريح مماثل، عن فخرها وسعادتها الكبيرة بحمل مؤسسة تكوينية لاسم الراحل مولاي أحمد العلوي الذي كان بمثابة أب لمجال السياحة.

وأشارت السيدة بنصالح العلوي إلى أن الراحل قام بوضع البنيات الأساسية للصناعة السياحية التي أصبحت من الرافعات الثلاث للاقتصاد الوطني.

يذكر ان الراحل مولاي أحمد العلوي كان شخصا متعدد التخصصات، وفاعلا ومتيما بتاريخ وتراث بلده، ساهم في إعادة هيكلة العديد من المجالات، من بنيها الإعلام من خلال تأسيس مجموعة “ماروك سوار”، وصحيفة “لوماتان الصحراء” ، إضافة إلى السياحة والصناعة والصناعة التقليدية.

(ومع 08/12/2022)