الرباط Clear sky 13 °C

الأخبار
الخميس 08 أبريل، 2021

الطاقات المتجددة في صلب التعاون المغربي الإيفواري

 الطاقات المتجددة في صلب التعاون المغربي الإيفواري

نظمت الفيدرالية الوطنية للكهرباء والإلكترونيك والطاقات المتجددة بالمغرب والجمعية الإيفوارية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية يوم الخميس بشكل مشترك بأبيدجان ، الدورة الأولى للقاءات"الجمعية الإيفوارية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية"

ويهدف هذا الحدث إلى استعراض أنشطة وعمل الجمعية الإيفوارية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية منذ إحداثها،وتشجيع جميع أعضائها على مزيد من الانخراط من أجل تحقيق أهدافها.ىوبهذه المناسبة ، قال رئيس الفيدرالية الوطنية للكهرباء والإلكترونيك والطاقات المتجددة ، خليل الكرماعي ، ، إن التنظيم المشترك لهذا اللقاء يندرج في إطار التعاون المغربي الإيفواري في مجال النهوض بالطاقات النظيفة وتطوير النجاعة الطاقية . وأكد السيد الكرماعي، الاستعداد التام للفيدرالية للتعاون مع الجمعية الإيفوارية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية في صياغة مخطط عملها الثلاثي ومساعدتها على وضعه وبلورته.

وقال السيد الكرماعي وهو أيضا الأمين العام للفيدرالية الإفريقية للكهرباء ، إن مخطط العمل يشمل العديد من المحاور من بين أخرى ، تتمثل في مخطط المنتجات والأنشطة ، وهندسة التكوين والدراسات التقنية ، والإعداد للأيام الوطنية للنهوض باقتصاد الطاقة والطاقة الشمسية ، ومعرض الطاقة والمناخ بأبيدجان .

من جهته ، أكد رئيس الجمعية الإيفوارية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية ، إيدي بورود ، أن الفيدرالية الوطنية للكهرباء والإلكترونيك والطاقات المتجددة تعد شريكا مرجعيا للجمعية الإيفوارية التي طلبت الاستعانة بالدعم التقني والرقمي للفيدرالية الوطنية خلال الفترة التي ستفصل بعض الأنشطة المبرمجة خلال جمعها العام المقبل .

وأضاف أن الجمعية الإيفوارية تعبر عن شكرها الحار وامتنانها الكبير للفيدرالية المغربية على جهودها الداعمة والدور الهام الذي اضطلعت به في ادماج الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية داخل الفيدرالية الإفريقية للكهرباء . وتابع أن " الطرفين حرصا على عقد هذه التظاهرة على الرغم من بعض الاكراهات المرتبطة بالظرفية الحالية ، نظرا لكون التحدي اليوم مرتبط بشكل وثيق بعامل الزمن وقدرتنا على الاستعداد لمرحلة ما بعد كوفيد 19 " .

وجرت هذه اللقاءات المنظمة حول موضوع "أي توجهات من أجل تفعيل برنامج أنشطة 2020- 2022 " ، بحضور سفير المغرب في كوت ديفوار ، عبد المالك الكتاني ، والمستشار الخاص للرئيس الإيفواري المكلف بالتنمية المستدامة والمياه والغابات.

وفي أعقاب هذه اللقاءات ،نظمت الفيدرالية الوطنية للكهرباء والإلكترونيك والطاقات المتجددة بالمغرب والجمعية الإيفوارية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية ورشة مشتركة حول موضوع " نهج الجودة : اعتماد ميثاق الأخلاقيات ، والتحسيس بشأن منح الشهادات للمقاولات وتوحيد التجهيزات المتعلقة بالطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية ".

 (ومع 8 أبريل 2021)